>

تسليح سكان ليبرتي.. خطوة لردع ازلام الملالي - رشا المندلاوي

تسليح سكان ليبرتي.. خطوة لردع ازلام الملالي

* رشا المندلاوي- صحفية عراقية

يعيش سكان مخيم ليبرتي اوضاعا مزريا حسب التقارير الواردة من هذا المخيم جراء الحصار المفروض عليهم والتهديدات المباشرة لهم والصادرة من جهات معروفة ومشخصة،ورغم الشكاوي المقدمة من اللاجئين في المخيم المذكور بشان مايتعرضون له من ضغوطات جسيمة فان الوضع لم يتغير لحد الان بل زاد سوءا وفق اخر التقارير الاعلامية ،والسبب ان الحكومة العراقية لم تكن جادة في حل قضية هؤلاء لاسيما في الجانبين الانساني والامني ،وبالتوزاي مع تعامل الحكومة غير الانساني مع سكان ليبرتي نرى ان النظام الايراني يقف بالمرصاد لهؤلاء ويتحين الفرص للانقضاض عليهم في ظل الفوضى التي تعم البلاد ،وهنا لابد من الاشارة ان المطالبات بتسليح لاجئي ليبرتي يعتبر خطوة مهمة ومطلوبة لحماية هؤلاء السكان من بطش الزمر الارهابية المرتبطة بالملالي ،والتي اصبحت قطعان "ثائرة"لااحد يردعها تستهدف البشر والحجر على حد سواء لاتفرق بين عراقي او لاجئي جل همها سفك الدماء والدمار ارضاءا لحكام ايران،الذين يحلمون باقامة امبراطوريتهم في بغداد حتى لو على جثث الابرياء، ان الامن في العراق اصبح في خبر كان وعلى كل عراقي او غير عراقي يعيش على ارض العراق حمل السلاح لحماية نفسه من الوحوش الكاسرة التي اطلقها النظام الايراني لتعيث فسادا في ارض الرافدين، ان هذا النظام الدموي لايتردد من اصدار اوامره الى عصاباته بماهجمة سكان ليبرتي وارتكاب مجازر جديدة بحق هؤلاء ،وهذا ليس امرا صعبا بالنسبة اليه ، لان المنطقة التي تحيط بمخيم سكان ليبرتي مملؤة بهذه العصابات الاجرامية،لهذا يجب اتخاذ خطوات استباقية قبل وقوع أي اعتداء او تجاوز على هؤلاء من خلال تسليحهم باسلحة خفيفة او متوسطة لردع ازلام النظام الايراني والمليشيات الارهابية المدعومة منه من مهاجمة مخيم ليبرتي .



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا