>

ترامب وبوتين يشددان على ضرورة ضمان “الاستقرار في سوريا موحدة”

ترامب وبوتين يشددان على ضرورة ضمان “الاستقرار في سوريا موحدة”


واشنطن – (وكالات): شدد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في اتصال هاتفي مطول مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين، الثلاثاء، على ضرورة ضمان “الاستقرار في سوريا موحدة”، بحسب ما اعلن البيت الأبيض.

وشدد الرئيسان على الحاجة إلى إيجاد “حل سلمي للحرب الأهلية السورية، وإنهاء الأزمة الإنسانية، والسماح للاجئين السوريين بالعودة إلى بلادهم، وضمان الاستقرار في سوريا موحدة بعيدا عن التدخلات وخالية من الملاذات الآمنة للإرهابيين”، بحسب بيان البيت الأبيض.

وسوريا مقسمة حاليا بين قوات موالية لبشار الأسد المدعوم من روسيا، وقوات سوريا الديموقراطية المدعومة من الولايات المتحدة، بالإضافة إلى جماعات جهادية وفصائل مقاتلة.

وكان الكرملين أعلن أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، أبلغ الثلاثاء، نظيره الأمريكي دونالد ترامب بالمحادثات التي أجراها الإثنين مع الأسد الذي أكد استعداده لإجراء انتخابات تشريعية ورئاسية.

وقال الكرملين “ابلغ فلاديمير بوتين دونالد ترامب بأبرز نتائج لقائه بشار الأسد الذي جرى في 20 نوفمبر/تشرين الثاني والذي أكد خلاله الأسد التزامه بالعملية السياسية وإجراء إصلاحات دستورية وانتخابات رئاسية وتشريعية”.

وجرى لقاء مفاجىء، الإثنين، بين بوتين والأسد في مدينة سوتشي الروسية شكر فيه الأسد بوتين على الدعم العسكري.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا