>

تحطم الطائرة الأغلى في التاريخ أثناء مهمة تدريبية

في أول حادث من نوعه لـ "إف-35 "
تحطم الطائرة الأغلى في التاريخ أثناء مهمة تدريبية

في حادث هو الأول للطائرة الأغلى في التاريخ؛ تحطمت طائرة شبح إف-35 أميركية أثناء مهمة تدريبية في شرق الولايات المتحدة، الجمعة، غداة أولى طلعاتها القتالية في أفغانستان، في حين تم إنقاذ الطيّار.
وصرح مسؤول في وزارة الدفاع، لوكالة "فرانس برس"، إن الطائرة التابعة لمشاة البحرية "المارينز" تحطمت خارج القاعدة الجوية للمارينز في بوفورت في ساوث كارولاينا، مؤكدًا أنها "تحطمت تمامًا".

وأشار مكتب شرطة بوفورت إلى إخراج الطيّار سالمًا، ويجري حاليًا تقييم وضعه الصحي.

وتبلغ كلفة كل طائرة من هذا الطراز نحو 100 مليون دولار.

ونفذت طائرات الشبح إف-35 الأميركية، الخميس، أولى طلعاتها القتالية في ولاية قندهار في أفغانستان استهدفت مواقع لحركة طالبان، بمشاركة أكثر من طائرة أقلعت من سفينة الهجوم البرمائية "يو إس إس أسيكس".

وتعد طائرات إف-35 التي بدأ العمل عليها بداية تسعينيات القرن الماضي، أغلى منظومة عسكرية في التاريخ الأميركي إذ تقدر كلفة المشروع بحوالي 400 مليار دولار مع هدف تصنيع 2500 طائرة في العقود المقبلة.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا