>

انتشار إنفلونزا الطيور في طهران.. والمزارع تعدم 40% من الدواجن

الجهات المعنية بدأت التحقيق لمعرفة مصدر العدوى..
انتشار إنفلونزا الطيور في طهران.. والمزارع تعدم 40% من الدواجن


أعلنت المنظمة الدولية لصحة الحيوان اكتشاف بؤرتي إصابة بفيروس إنفلونزا الطيور "إتش 5 إن 8" المعروف بشدة عدواه، في مزارع بالعاصمة طهران.

وقالت وزارة الزراعة الإيرانية -في تقرير رسمي صادر عنها، اليوم- إن الجهات المعنية بالصحة بدأت حاليًّا التحقيق في ظهور حالات المرض لمعرفة مصدر العدوى ورصد أي انتشار محتمل، ودورة هذا النوع من الفيروس؛ لاتخاذ الإجراءات بشأنه، والوقوف على مدى الخطر المترتب عليه.

وأكدت المنظمة الدولية لصحة الحيوان، نفوق نحو 5 آلاف و600 طائر من جملة 283 ألفًا و500 طائر بعدد من المزارع؛ ما اضطر السلطات وملاك المزارع إلى إعدام كل ما لديهم من الطيور أو ذبحها، بحسب ما تحصلت عليه المنظمة من بيانات.

وتابعت أنه لم يتم اكتشاف هذا النوع من إنفلونزا الطيور بين البشر من قبل مطلقًا، لكنه أصاب طيورًا برية ومزارع في عدة دول أوروبية وإسرائيل خلال الأسابيع الماضية.

وكانت إيران أعدمت نحو 40% من الدواجن، إثر ظهور حالات جديدة من الإصابة بإنفلونزا الطيور، وفقًا لتقارير إعلامية إيرانية.

وقال الرئيس الإيراني حسن روحاني، في تصريحات سابقة، إنه تم إعدام 25 مليون دجاجة، إثر إصابتها بإنفلونزا الطيور، وفقًا لوكالة "مهر" الإيرانية.

وتبدو السلطات عاجزة عن مواجهة مرض إنفلونزا الطيور الذي تشتهر به إيران؛ ما أدى إلى مخاوف لدى دول الجوار من انتشار المرض لديها؛ ففي مطلع عام (2018) اتخذ العراق إجراءات صارمة حيال الإنتاج المحلي للدجاج، بعد تأكيد مختصين أن سبب الوباء يعود إلى الدجاج الإيراني المستورد.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا