>

المقاومة الايرانية تدين بشدة الجريمة الارهابية في سيناء وقتل مئات المصلّين الأبرياء

المقاومة الايرانية تدين بشدة الجريمة الارهابية في سيناء وقتل مئات المصلّين الأبرياء

تدين المقاومة الايرانية بشدة الجريمة الارهابية اللااسلامية واللاانسانية ضد المصلّين الأبرياء في شمال سيناء المصرية التي خلّفت حتى الآن 235 من الضحايا وعدداً كبيراً من الجرحى، وتعبّر عن عميق مؤاساتها للشعب المصري والحكومة المصرية ولاسيما ذوي الضحايا سائلة الله العلي القدير تماثل الجرحى بالشفاء العاجل.
وأظهرت الجريمة المروّعة ضد الانسانية في سيناء خاصة ضد المصلين مرة أخرى أن الإرهاب الإجرامي باستغلال الدين الإسلامي الحنيف سواء يتقمّص الشيعة او السنة لا تمت باية صلة بالإسلام بل يعمل ضد الإسلام والمسلمين.
إن الشعب الإيراني الذي يحارب الإرهاب الحاكم والتطرف منذ اربعة عقود وقدّم 120 الفاً من ابنائه ضحية حيث أعدمهم الارهابيون الحاكمون في إيران، يشعر جيدا آلام أبناء الشعب المصري ومعاناتهم ويشاطرهم فيها.
ومعروف أن الارهاب اللا انساني بابعاده اليوم ظهر بعد مجيء الفاشية الدينية الى السلطة في ايران عام 1979. ومنذ اربعة عقود اصبح نظام ولاية الفقيه الحاكم في ايران فعلا عاصمة تصدير الارهاب والتطرف ومحرّض ومشجّع ومصدّر الإرهاب العالمي ومركز تدريب الإرهابيين، حيث أن جميع الكيانات الارهابية على صلة بمركز الجريمة هذا بشكل مباشر ام غير مباشر.
ويستغل النظام الإيراني دول المنطقة التي تربطها علاقة طيبة من أجل مدّ وتوسيع الإرهاب والتطرف. ولوضع حد على بؤرة الدم والعنف والإرهاب يجب تحطيمها في مركزها بطهران تحت سلطة الملالي.

المجلس الوطني للمقاومة الايرانية - لجنة الشؤون الخارجية
24 تشرين الثاني/ نوفمبر 2017



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا