>

القوات الحكومية السورية تصل إلى “المثلث” على مشارف مدينة تدمر

القوات الحكومية السورية تصل إلى “المثلث” على مشارف مدينة تدمر


دمشق – د ب أ – شددت القوات الحكومية السورية والمسلحون الموالون لها الأحد، الخناق على تنظيم “الدولة الاسلامية” في مدينة تدمر، بعدما تمكن عدد من عناصرها التقدم بنحو كيلومترين إلى المنطقة المعروفة بالمثلث غرب المدينة.

وأكد مصدر ميداني سوري يقاتل مع القوات الحكومية، أن مقاتلي “الفيلق الخامس″ التابع للقوات الحكومية، والذي يشرف عليه الجيش الروسي، أصبحوا داخل مثلث تدمر بعد فرار أغلبية مسلحي “الدولة” باتجاه مدينة تدمر.

وذكر المصدر أنه تدور منذ الصباح الباكر اشتباكات عنيفة بين القوات السورية المتقدمة ومجموعات من “الدولة” داخل المثلث، مشيراً إلى أن هؤلاء المسلحين بقوا في المنطقة للتغطية على انسحاب الغالبية الساحقة من المسلحين إلى مدينة تدمر.

واعتبر المصدر أن السيطرة على المثلث بشكل كامل أصبحت مسألة وقت لا سيما في ظل القصف الصاروخي والمدفعي العنيف على ما بقي من مسلحي “الدولة”، إضافة إلى القصف الروسي الجوي المكثف.

وتعد السيطرة على منطقة المثلث التطور الأبرز والأهم في العملية العسكرية التي أطلقتها الحكومة السورية بداية العام الجاري لتحرير مدينة تدمر التي سقطت بيد تنظيم الدولة للمرة الثانية في كانون أول/ديسمبر الماضي.

في غضون ذلك، لا تزال القوات الحكومية عاجزة عن الدخول إلى منطقة آبار النفط والغاز شمال غرب مدينة تدمر. وتحاول القوات الحكومية السورية جاهدة استعادة آبار النفط والغاز في مهر والشاعر وجزل وجحار لتعويض النقص الحاد في المحروقات. وتشهد سوريا أزمة وقود خانقة وصل معها تقنين الكهرباء إلى أكثر من 20 ساعة يومياً في عموم المحافظات السورية.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا