>

السبهان يوضح الطريقة الصحيحة للجم "حزب الله" الإرهابي

بعد دعوات أمريكية لفرض عقوبات جديدة على الحزب..
السبهان يوضح الطريقة الصحيحة للجم "حزب الله" الإرهابي

أكّد وزير الدولة السعودي لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان أنّ لجم ميليشيات "حزب الله" الإرهابي يستدعي التضييق عليه ومعاقبة من يعمل ويتعاون معه سياسيًا واقتصاديًا وإعلاميًا.

وقال السبهان، الخميس (26 أكتوبر 2017) عبر حسابه الرسمي في موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" أنّه "للجم حزب الميليشيا الإرهابي يجب معاقبة من يعمل ويتعاون معه سياسيًا واقتصاديًا وإعلاميًا والعمل الجاد على تقليمه داخليًا وخارجيًا ومواجهته بالقوة".

وكان مجلس النواب الأمريكي، اعتمد في وقتٍ سابقٍ من اليوم ثلاثة قرارات تتعلق بحزب الله، الأوّل موجه للاتحاد الأوروبي ويطلب منه تصنيف الحزب على قوائم الإرهاب لديه لزيادة الضغط على قيادته وأعضائه وإصدار مذكرات توقيف بحقهم، وذلك بناءً على عمليات

نفّذها الحزب وطالت مصالح أوروبية، بينها تفجير عام 2012 في بلغاريا والحكم على عنصر من الحزب بتهمة التخطيط لعمل إرهابي عام 2013 في قبرص.

وفي القرار الثاني، يطلب المجلس من الرئيس الأمريكي تقديم لائحة خلال 120 يومًا تضم أسماء عناصر "حزب الله" تفرض عقوبات على شخصيات من الحزب بسبب جرائم بينها اتخاذ المدنيين دروعًا بشرية والعمل على استصدار قرار بهذا الشأن من مجلس الأمن

الدولي، وطلب المجلس بهذا الصدد إدراج أمين عام الحزب، حسن نصرالله، وكبار المسؤولين بالحزب وكلّ من يثبت انتماؤه له، وكذلك الشركات التابعة والداعمة له وعرض قوائم بتلك الأسماء على الإنترنت، وفقًا لشبكة "سي إن إن" الأمريكية.

أما القرار الثالث فيحدّد بوضوح مفاعيل العقوبات الاقتصادية الواجب تطبيقها على "حزب الله" الإرهابي وضرورة تقديم الوثائق الضرورية لذلك إلى الجهات المعنية.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا