>

الجامعة العربية تتمسك بمبادرة السلام وتدين إيران

الجامعة العربية تتمسك بمبادرة السلام وتدين إيران

قرر مجلس جامعة الدول العربية، أمس، تشكيل مجموعة وزارية، بهدف التحرك العاجل لمواجهة المخططات الإسرائيلية في القارة الإفريقية، ومن بينها عقد قمة بين عدد من الدول الإفريقية وإسرائيل بجمهورية توجو، مؤكدا على تمسك والتزام الدول العربية بمبادرة السلام العربية كما طُرحت في قمة بيروت عام 2002.
جاء ذلك في ختام أعمال الدورة الـ (148) لمجلس الجامعة العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب ومن يمثلهم برئاسة دولة جيبوتي، ورأس وفد المملكة في اجتماعها سفير المملكة لدى مصر ومندوبها الدائم لدى الجامعة العربية أحمد قطان.
وجدد المجلس الالتزام بالحفاظ على وحدة اليمن وسيادته ورفض أي تدخل في شؤونه الداخلية، مؤيدا موقف الحكومة اليمنية وتمسكها بالمرجعيات الثلاث: «المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية، ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني الشامل، وقرار مجلس الأمن رقم (2216)».
وفيما يتعلق بليبيا، أكد وزراء الخارجية العرب رفضهم التدخل الخارجي في ليبيا أيا كان نوعه، داعين إلى حل سياسي شامل للأزمة في ليبيا.
وفي الملف السوري أكد وزراء الخارجية العرب أن الحل الوحيد الممكن للأزمة السورية يتمثل في الحل السياسي القائم على مشاركة جميع الأطراف السورية بما يلبي تطلعات الشعب السوري، ووفقًا لما ورد في بيان «جنيف1» في يونيو عام 2012
الجزر الإماراتية
وجدد مجلس جامعة الدول العربية على المستوى الوزاري التأكيد المطلق على سيادة دولة الإمارات العربية المتحدة الكاملة على جزرها الثلاث «طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى»، رافضا التدخلات الإيرانية في الشؤون الداخلية للدول العربية، وجدد وزراء الخارجية العرب إدانتهم للاعتداءات التي تعرضت لها سفارة المملكة العربية السعودية في طهران وقنصليتها في مشهد، وتحميل إيران مسؤولية ذلك، كما نددوا بتدخلات إيران في البحرين واليمن والأزمة السورية.

رفض استفتاء كردستان
ووافق وزراء الخارجية العرب على تعيين مرشح المملكة العربية السعودية حسين بن شويش الشويش رئيسا للجنة الدائمة للشؤون الإدارية والمالية التابعة للمجلس، لمدة عامين اعتبارا من 16 سبتمبر الجاري.
كما قرر المجلس تقديم الدعم اللازم للعراق من أجل إعادة الإيزيديات المختطفات إلى عوائلهم بأسرع وقت الممكن، مؤكدا على مساندة حكومات الدول العربية التي تعاني من ظاهرة النازحين، لاسيما الحكومة العراقية في إطار تقديم الدعم للنازحين.
وقرر المجلس بالإجماع على رفض استفتاء الإقليم الكردي شمالي العراق المزمع إجراؤه في 25 من سبتمبر الجاري. ‏



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا