>

الأمم المتحدة: نصف المحاصرين في الرقة السورية أطفال

الأمم المتحدة: نصف المحاصرين في الرقة السورية أطفال

دمشق: أعلنت الأمم المتحدة، امس الجمعة، أن نصف عدد المدنيين المحاصرين في مدينة الرقة السورية (شمال شرق)، هم من الأطفال.

وفي تصريحات لوكالة “أسوشيتيد برس″ الأمريكية، قال فران إكيزا، ممثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسيف) إن “عدد المحاصرين في الرقة بلغ 20 ألف شخص، نصفهم من الأطفال الذين عانوا من تجارب صادمة، بسبب سيطرة مسلحي تنظيم الدولة (داعش) على مدينتهم”.

جاءت تصريحات “إكيرزا”، عقب زيارته لـ 3 مخيمات شمالي سوريا، التقى فيها بأطفال نازحين من الرقة ومحافظة دير الزور (شرق)، كانوا محتجزين لدى مسلحي “الدولة”.

وأضاف “هناك 10 آلاف طفل محاصر بالرقة في ظروف صعبة للغاية، حيث المعارك الدائرة يوميًا، وسط غياب تام للماء والكهرباء، وقلة الطعام”.

وطالب المسؤول الأممي بـ”السماح للأطفال والأسر بمغادرة المدينة في أمان وكرامة”. وحذر من احتمالية تفاقم الأوضاع سوءًا مع تزايد فرار المواطنين من محافظة دير الزور، التي تعد ساحة معارك بين مسلحي التنظيم الإرهابي وقوات التحالف الدولي، الذي تقوده الولايات المتحدة.

ودعا، أمس، مستشار الشؤون الإنسانية للمبعوث الأممي إلى سوريا، يان إيغلاند، إلى تعليق عمليات القصف في محافظة الرقة، بغية إجلاء المدنيين المحاصرين فيها.

ولفت “إيغلاند”، إلى وجود 11 منطقة محاصرة في سوريا، يعيش فيها 540 ألف مدني، 8 منها خاضعة لسيطرة النظام السوري.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا