>

اعتقال العشرات بأحداث عنف في بلجيكا

تلت مظاهرة لمجموعات يمينية ببروكسل
اعتقال العشرات بأحداث عنف في بلجيكا

بروكسل - وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )

استخدمت الشرطة البلجيكية، قنابل الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه؛ للتصدي لأشخاص ارتكبوا أعمال عنف في أعقاب مظاهرة نظمتها مجموعات يمينية في بروكسل؛ للاحتجاج على ميثاق الأمم المتحدة للهجرة، أمس الأحد.

وأفادت وكالة الأنباء البلجيكية "بلجا"، باحتجاز 90 شخصًا على الأقل خلال الاحتجاجات.

واتهم المدعي العام 6 مشتبهًا بهم، بارتكاب جرائم محددة مثل الأضرار بالممتلكات، ومقاومة الاعتقال وتهريب المخدرات، وأراد احتجازهم حتى صباح الغد على الأقل، ومن المتوقع اتخاذ مزيد من الإجراءات القانونية ضدهم غدًا الاثنين.

وحملت المظاهرة التي جاءت احتجاجًا على الميثاق الأممي الذي صادقت عليه أكثر من 150 دولة، يوم الاثنين الماضي، في مدينة مراكش المغربية اسم "مسيرة ضد مراكش"، وشارك فيها، حسب تصريحات الشرطة، نحو 5500 شخص.

ونقلت وكالة أنباء بلجا عن عمدة بروكسل فيليب كلوز، قوله، إن ما يقرب من 300 - 400 شخص حاولوا اقتحام مبنى المفوضية الأوروبية بالقوة.

يشار إلى أن بروكسل تضم عددًا كبيرًا من مؤسسات الاتحاد الأوروبي الرئيسة.

وأضافت أن متظاهرين قاموا بعد المسيرة برشق حجارة وأشياء أخرى على مقر المفوضية الأوروبية، وأن الشرطة حاولت في أعقاب ذلك تفريق المتظاهرين.

وأفادت الوكالة أن المتظاهرين طالبوا بإعطاء الأولوية "للشعب البلجيكي"، وإغلاق الحدود واستقالة رئيس الوزراء شارل ميشيل.

ونظم المظاهرة العديد من المجموعات الفلمنكية المنتمية إلى تيار اليمين واليمين المتطرف.

وشهدت المدينة مظاهرة مضادة لليسار شارك فيها نحو 1000 شخص، بينهم مجموعة من حركة "السترات الصفراء" التي نأت بنفسها عن مسيرة اليمينيين.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا