>

اضواء واصوات - سرمد عبد الكريم

اضواء واصوات
سرمد عبد الكريم*

ina1dk@yahoo.com

المثل العراقي الدارج (عجيب امور غريب قضية) , يجعلنا نفكر بغرائب الامور بالوقت الحاضر
هذا الزمان الذي تنقلب به المفاهيم ويجري التلاعب بالمصطلحات , حتى بدت ثوابت الامور متغيرات
وصارت متغيرات الاحداث ثوابت , وللاسف طفت على سطح الماء العذب الطاهر الازبال والشوائب
حيث الروائح الكريهة وصلت الانوف وازكمتها.

كل مانراه ونسمعه اليوم يشيب له راس الطفل الرضيع , بل وتصيبه بالصلع قبل حتى ظهور شعره
الجميل .

وسائل التواصل الاجتماعي تبشرنا جميعا بقرارات شجاعة للادارة الامريكية الجديدة , بخصوص العراق
ونسمع تباشير المحللين السياسيين , برجوع الاحتلال الامريكي للعراق , وكانه خرج سابقا ليعود مرة اخرى .

وعن سيناريوهات , الزمن القادم الجميل حيث سيبني ترامب وادارته الطرق السريعة , وناطحات السحاب
الشبيهة ببرجه الشهير في نيويورك , وبناء المستشفيات التي ستجبر مرضى الهند ودبي وعمان للقدوم للرمادي للعلاج
بسبب وجود قلاع صحية عرمرم , وتواجد كبار الاطباء العالميين بكل الاختصاصات وخصوصا جراحي (البواسير)
لتوفير علاج بواسير لاعضاء مجلس النواب كما حدث بمهزلة علاج بواسير النائب الوطني جدا العطية الذي يبشر
بقدوم ابن عمه كرئيس جديد للحكومة العراقية !

وسائل الاتصال تبشر بهروب قادة الميلشيات من المجرمين , وتظهر علينا قوائم باسماء لصوص العراق من اصحاب المليارات
حيث السيد ترامب مشغول بمتابعتهم , نسى الجميع ان المسؤول الاول عن السرقات , هو الاحتلال الامريكي و شريكه
الاحتلال الايراني ومن وراء الكواليس اولاد العم في اسرائيل .

ونسى الجميع ان اول حرامي سرق العراق ماديا ومعنويا هو الحاكم المدني بريمر عندما اصطحب 4 مليارات دولار من بغداد
ومنها لاربيل وبعدها لتغادر برعاية الله وحفظه الى ماوراء البحار !ّ!
نسى الجميع من فتح ابواب الوزارات والمتاحف والبنوك (عدا وزارة النفط وحقول النفط ) للسرقة والعبث هو العم سام والخال ابو ناجي
ونسى الجميع حملات التصفيات لعلماء العراق وضباطه وطياريه ... كل هذا ونسمع من الرفيق ابو ..
والرفيقة ... ان الامريكان رجعوا مخلصين , واننا نتفهم اطماع ايران القومية لاننا قوميين !ّ!!

قليل من الخجل , محتل وحرامي الامس ومغتصب النساء والرجال , صاحب روايات الف سجن وسجن
على غرار الف ليلة وليلة يصبح اليوم المحرر ... ونسينا جميعا ان الاحتلال قائم وهو مزدوج امريكي
ايراني وبالتفاهم والتنسيق الدقيق .

اصحوا يامناضلين من نومكم , ولاتجعلوا منافيكم تدفئكم شتاءا وتبردكم صيفا , بينما ملاجيء اهلكم بصحاري الانبار والموصل والجنوب
تبرد البردان وتلهب من لفحته شمس الذل , وبعلمكم جميعا وباقراركم وموافقتكم بشكل مباشر او غير مباشر .

عراقكم خجل منكم والاهل اعلنوا البراءة , بعد ان كفت الايادي عن مساعدتهم ونجدتهم , فصرتم مع المحتل ضدهم
عملا وواقعا مرا .

اما المحللين اعضاء مراكز الدراسات الاستراتيجية ونقول حصرا (الاستراتيجية) , وما اكثرها بعراقنا
السليب , فرواتبهم سارية جارية وبالدولار الامريكي , اسالوا عنها مصارف دبي واسطنبول وعمان وبيروت.

كنا ننشد ونحن صغارا فوق التل تحت التل ... اسال عنا الريح تندل
واجدادنا اسمعونا (الطوب احسن لو مكواري)
اما اليوم فنردد

بنكي فوق بنكي تحت بلاوطن المهم دولار
فيلا ببيروت وفندق سياحي والموقع بزمار
والنضال اوربي صار والعراق خبر كان وطار




اما رواتب الضباط القادة والاعوان ممن خدم العراق وشعبه وجيشه تحجب عنهم حقوقهم ورواتبهم وليضرب الجميع رؤوسهم بالحائط

عاش الاحتلال , عاش اللصوص , عاش العملاء , عاش كل المناضلين وخصوصا من هم بالشتات وخصوصا لندن وباريس
وفينا وغيرها ...



اما الاكرم منا جميعا شهدائنا الابرار , راحت عليهم وصار من المخجل ان نذكرهم ونذكر تضحياتهم .

اما انا اصرخ بعالي الصوت شهدائنا اكرمنا جميعا لكم المجد والخلود والعار كل العار لمن باع وقبض الثمن
لعرضه اولا ثم ارضه ثانيا ولله في خلقه شؤون

رحم الله اللواء الركن محمود شيت خطاب عندما خاطب شهداء الجيش العراقي في جنين بفلسطين عندما قال
** جنين **

هذي قبور الخالدين فقد قضوا
شهداء حتى ينقذوا الاوطانا
قد جاهدوا الاعداء حتى استشهدوا
ماتوا بساحات الوغى شجعانا
ماتوا دفاعا عن حياض دنست
باحط خلق الله في دنيانا
اجنين انك قد شهدت جهادنا
وعلمت كيف تساقطت قتلانا
ورايت معركة يفوز بنصرها
جيش العراق وتهزم الهاجانا
أجنين يا بلد الكرام تجلدي
ما مات ثأر درجته دمانا
لا تأمني غدر اليهود بعيدنا
جبلوا على لؤم الطباع زمانا
أجنين لا ننسى البطولة حية
لبنيك حتى نرتدي الاكفانا
اني لأشهد ان اهلك كافحوا
غزو اليهود وصارعوا العدوانا
فاذا بكيت فلست اول صارم
بهظته اعباء الجهاد فلانا
المجد للبلد المناضل صابرا
حتى ولو ذاق الردى الوانا
المسجد الاقصى ينادي امة
تركته اضعف ما يكون مكانا
اني لأعلم ان دين محمد
لا يرتضي.... للمسلمين هوانا
مرج ابن عامر ضرجته دماؤنا
ايكون ملكا لليهود مهانا
لا تعذلوا جيش العراق واهله
بلواكم ليست سوى بلوانا
ان السنان يكون عند مكبل
بالقيد في رجليه ليس سنانا
المخلصون تسربلوا بقبورهم
والخائنون تسنموا البنيانا
ان الخلود لمن يموت مجاهدا
ليس الخلود لمن يعيش جبانا


وصدق خطاب عندما قال
لا تعذلوا جيش العراق واهله
بلواكم ليست سوى بلوانا

كانه يستقرا المستقبل فمدينته الموصل الحدباء اصبحت بلواها هي بلوى جنين عام 1948م

اخيرا اقول , متى سنفيق من نوما طال امده , فما اطال النوم عمرا كما قالت ام كلثوم ...
الم يحن الوقت لنرجع ونطالب بوطن بناه الكرام وفرطه اللئام
لاحول ولاقوة الا بلله وحسبنا الله ونعم الوكيل


كاتب واعلامي يقولون عراقي
عميل ايراني امريكي مزدوج

ارض الله الواسعة
في 11 نيسان ابريل 2017م







شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا