>

استقالة السفيرة الأمريكية لدى المكسيك بعد تصاعد التوتر بين البلدين

السفيرة الأمريكية لدى المكسيك إلى جانب وزير الخارجية الأمريكي- (أرشيفية)

استقالة السفيرة الأمريكية لدى المكسيك بعد تصاعد التوتر بين البلدين


مكسيكو سيتي: أعلنت السفيرة الأمريكية لدى المكسيك روبرتا جاكوبسون، الخميس، أنها ستغادر منصبها في وقت تصاعد فيه التوتر بين البلدين.

وكتبت جاكوبسون على تويتر قائلة: “لقد كان لي الشرف والسعادة لخدمة بلادي كسفيرة لدى المكسيك. وبعد 31 عاما من خدمة الحكومة الأمريكية، سأترك موقعي مطلع مايو/أيار بحثا عن فرص أخرى”.

وقد اختيرت جاكوبسون سفيرة من قبل باراك أوباما عام 2016 وقامت بدور في تحسين العلاقات بين الولايات المتحدة وكوبا.

وتأتي استقالتها في وقت تعاني فيه العلاقات الأمريكية المكسيكية توترا جراء خطط الرئيس دونالد ترامب إجبار المكسيك على دفع تكاليف بناء جدار حدودي، وإعادة التفاوض على اتفاقية التجارة الحرة لدول أمريكا الشمالية المعروفة باسم “نافتا” والتي تستفيد منها المكسيك.

(د ب أ)



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا