>

ارتفاع عدد "الهاربين" من كوريا الشمالية للجنوبية إلى 3 أضعاف

بلغ 15 شخصًا مقابل 5 العام الماضي
ارتفاع عدد "الهاربين" من كوريا الشمالية للجنوبية إلى 3 أضعاف

تضاعف عدد الهاربين من كوريا الشمالية إلى نظيرتها الجنوبية، ثلاث مرات خلال عام واحد، حيث سجل عدد الفارين العام الحالي إلى 15 شخصًا، مقابل 5 أشخاص العام الماضي، وفق ما ذكرت وكالة "يونهاب" للأنباء في كوريا الجنوبية.

ووفقًا لـ "سكاي نيوز"، لجأ كوريان شماليان إلى كوريا الجنوبية على متن قارب صيد للأسماك في 20 ديسمبر الجاري، وفي اليوم التالي، لجأ جندي من كوريا الشمالية إلى الجارة الجنوبية عبر الحدود المشتركة بين الكوريتين.

وقالت السلطات في كوريا الجنوبية إن من بين الخمسة عشر هاربا خلال 2017، 4 جنود انشقوا عن الجيش في بلادهم، ولجأوا إلى سول عبر المنطقة المنزوعة السلاح بين البلدين.

ويمثل هذا العدد 3 أضعاف عدد الهاربين العام الماضي، حيث لجأ 5 كوريين شماليين من بينهم جندي، إلى الجارة الجنوبية عبر الحدود بين الكوريتين.

وأوضح مسؤول في الحكومة الكورية الجنوبية أن الحكومة تنظر حاليا في أسباب ارتفاع عدد اللاجئين إلى بلاده من كوريا الشمالية في الآونة الأخيرة.

وفي عام 2015، لجأ 7 مواطنين كوريين شماليين إلى كوريا الجنوبية عبر المياه البحرية، وفقًا لمسؤول في وزارة الوحدة الكورية الجنوبية.



شارك اصدقائك


التعليقات (0)

اترك تعليقك

اقرأ أيضا