>

اتفاق سري يُجبر أردوغان على تجميد "غصن الزيتون"

الاستخبارات التركية فشلت في إقناع بوتين
اتفاق سري يُجبر أردوغان على تجميد "غصن الزيتون"

خضع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للموقف الروسي، الرافض لتحليق أية مقاتلة تركية في الأجواء السورية بما في ذلك محافظة عفرين، واستجاب أردوغان رغمًا عنه لاتفاق سري، فرضته روسيا بعلم الولايات المتحدة، لتجميد ما يعرف بعملية "غصن الزيتون" العسكرية التي يخوضها الجيش التركي في عفرين.

وقالت تسريبات نشرتها دوائر صحفية: إنَّ أردوغان حاول الالتفاف على التهديدات الروسية الحاسمة، التي جزمت بإسقاط أية طائرة حربية تجتاز الحدود السورية، وبعث رئيس الاستخبارات التركية هيكان فيدان للقاء المسؤولين الروس بقاعدة حميحيم، في مسعى لإثناء موسكو عن موقفها، لكن المداولات بين الجانبين باءت بالفشل، واضطرت حكومة أنقرة للقبول بالضغوطات الروسية.

من جهة أخرى، وافقت القوات الكردية على دخول قوات النظام السوري إلى عفرين، بعد تفهمها أهمية ضلوع روسيا في بقائها بالمنطقة ذاتها. ووفقًا لما نقلته الدوائر الصحفية عن مصادر في موسكو، شكَّلت روسيا قيادة خاصة بقضية عفرين، وتصيغ في الوقت الراهن بنود الاتفاق السري الذي يدور الحديث عنه، إذ تؤكد المعطيات مدى الورطة التي يضع نفسه فيها كل من يحاول الضلوع في الحرب السورية بشكل معلن أو سري.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا