>

إيران ترد على ترمب: الالتزام بالاتفاق النووي أولا

إيران ترد على ترمب: الالتزام بالاتفاق النووي أولا

طهران- اشترطت ايران في ردها على اعلان الرئيس الأميركي دونالد ترمب استعداده للاجتماع مع الرئيس الإيراني حسن روحاني بدون شروط مسبقة، التزام واشنطن بالاتفاق النووي، واحترام دولة إيران، قبل بدء أي محادثات بين البلدين.

وكان ترمب قال في مؤتمر صحفي بالبيت الأبيض، مساء امس الاثنين، انه "على استعداد للاجتماع مع روحاني بهدف تحسين العلاقات الأميركية الإيرانية، خاصة بعد الانسحاب الأميركي من الاتفاق النووي المبرم مع إيران عام2015".

وفي سؤال صحفي عما إذا كان يرغب الرئيس الأميركي بالاجتماع مع روحاني قال ترمب "سألتقي مع أي شخص. أنا مؤمن بالاجتماعات خاصة في الحالات التي يكون فيها خطر الحرب قائما". وردت ايران على عرض الرئيس الاميركي بان على الولايات المتحدة العودة للاتفاق النووي الذي انسحب منه ترمب في أيار الماضي من أجل تمهيد الطريق لإجراء محادثات معها.

وقال مستشار الرئيس الإيراني حميد أبو طالبي في تغريدة له على (تويتر) ردا على تصريحات ترمب، "احترام حقوق الأمة الإيرانية وخفض الأعمال العدائية والعودة للاتفاق النووي خطوات يتعين اتخاذها لتمهيد طريق المحادثات الصعب بين إيران وأميركا".

وأضاف ان من يؤمنون بالحوار وسيلة لحل الخلافات في المجتمعات المتحضرة، "ينبغي عليهم ان يلتزموا بأداتها ايضا. فاحترام الشعب الايراني وخفض التصرفات العدائية وعودة اميركا للاتفاق النووي؛ من شأنها تمهيد الطريق غير المعبّد الراهن".-(وكالات)



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا