>

إصابة 3 عراقيين جراء سقوط صاروخ من الجانب السوري

الجيش والشرطة ينتشرون على الشريط الحدودي
إصابة 3 عراقيين جراء سقوط صاروخ من الجانب السوري

الأنبار - وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )

قال مسؤول محلي عراقي، إن ثلاثة مدنيين أصيبوا بجروح جراء سقوط صاروخ على منزلهم انطلق من الأراضي السورية في منطقة القائم «500 كم أقصى غرب العراق».

وقال كريم هلال عضو مجلس محافظة الأنبار في تصريح صحفي «إن صاروخًا سقط اليوم، انطلاقًا من الأراضي السورية على منزل في منطقة القائم تسبب بإصابة 3 أشخاص من أسرة واحدة بجروح».

وتنتشر القوات العراقية من الجيش والشرطة وحرس الحدود والحشد الشعبي والعشائري بدعم من طيران التحالف الدولي على طول الشريط الحدودي بين العراق وسوريا؛ لمنع أي تسلل لداعش من الجانب السوري على خلفية تصاعد القتال ضد التنظيم وانحسار تواجده.

وتفقد اليوم فالح الفياض سكرتير الأمن الوطني رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقية، برفقة كبار القادة في الجيش والأجهزة الأمنية، وحدات القوات العراقية المنتشرة على الشريط الحدودي مع سوريا، وحثهم على توخي الحذر واليقظة .

وكان مصدر عراقي في قيادة عمليات نينوى أعلن اليوم السبت، اعتقال 24 متورطًا مع تنظيم داعش في عملية أمنية بالساحل الأيمن من الموصل «400 كم شمال بغداد».

وقال المقدم خالد الاعرجي إن «قيادة عمليات نينوى نفذت اليوم عملية أمنية في المنطقتين الصناعيتين القديمة والجديدة في الساحل الايسر من الموصل على خلفية تفجير سيارة مفخخة أمس الجمعة، حيث انتهت العملية باعتقال 24 متورطا مع تنظيم داعش والعثور على مواد تفجير وثلاث سيارات مفخخة جاهزة للتفجير».

وأشار إلى اقتياد المعتقلين إلى مقر قيادة عمليات نينوى؛ للتحقيق معهم وتقديمهم للقضاء العراقي.

كانت الشرطة العراقية أعلنت مساء أمس، استهداف موكب مدير الأمن الوطني العقيد هشام الهاشمي بانفجار سيارة مفخخة في حي المثنى بالساحل الأيسر من الموصل، ما أدى إلى مقتل مدنيَّيْن اثنين وإصابة ستة آخرين.

وتشهد مناطق عديدة من محافظة نينوى أعمال عنف تنفذها عناصر تنظيم داعش ضد القوات الأمنية والمدنيين، على الرغم من إعلان الحكومة العراقية القضاء على تنظيم داعش عسكريًّا قبل أكثر من عام.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا