>

أمريكا تعلن إبقاء مجموعة لحفظ السلام بعد انسحابها من سوريا

لفترة من الوقت..
أمريكا تعلن إبقاء مجموعة لحفظ السلام بعد انسحابها من سوريا

قال البيت الأبيض أمس الخميس، إن الولايات المتحدة ستترك مجموعة صغيرة لحفظ السلام من 200 جندي أمريكي في سوريا لفترة من الوقت بعد انسحابها.

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز في بيان مقتضب: ستبقى مجموعة صغيرة لحفظ السلام من نحو 200 في سوريا لفترة من الوقت، وفقًا لرويترز.

وكانت صحيفة «وول ستريت جورنال» الأمريكية، ذكرت في وقت سابق، أن الجيش الأمريكي يستعد لسحب جميع قواته من سوريا بحلول نهاية شهر أبريل.

وقالت الصحيفة إنه ما لم تغير إدارة ترامب مسارها فإن الجيش يعتزم سحب جزء كبير من قواته، البالغ قوامها ألفي جندي بحلول منتصف آذار/مارس مع انسحاب كامل بحلول نهاية أبريل.

ورفضت وزارة الدفاع الأمريكية «البنتاجون» التعليق على هذه الخطط. وقال القائد البحري شون روبرتسون للصحيفة: «نحن لا نناقش الجدول الزمني للانسحاب الأمريكي من سوريا«.

وقال ترامب خلال مؤتمر بشأن ذلك التنظيم المتطرف في واشنطن: «أريد أن أنتظر الكلمة الرسمية. لا أريد أن أقول ذلك مبكرًا«.

وكان ترامب قد أمر الجيش بإنهاء وجوده في سوريا، رغم أنه لا يوجد جدول زمني محدد وسط مخاوف متزايدة حول ما يمكن أن يعنيه غياب الولايات المتحدة.

وأعرب مسؤولون من عدة دول أوروبية عن قلقهم حول «الفراغ» المحتمل الذي يمكن أن يخلفه انسحاب القوات الأمريكية.

وأعلن مجلس الشيوخ الأمريكي، أول فبراير الجاري، تحديه للرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بعدما دفع الجمهوريون بتشريع يعارض خطط الرئيس لأي سحب فوري للقوات من سوريا وأفغانستان.

وجاء تصويت مجلس الشيوخ بواقع 68 صوتًا مقابل 23 لصالح تعديل غير ملزم صاغه زعيم الأغلبية الجمهورية ميتش مكونيل، ويعبر عن رؤية المجلس في أن تنظيم داعش في كلتا الدولتين لا يزال يشكل تهديدًا خطيرًا للولايات المتحدة، وفقًا لوكالة أنباء رويترز.

ويعني التصويت الإجرائي لوقف النقاش، أن التعديل سيضاف إلى مشروع أمني أوسع بشأن الشرق الأوسط من المرجح طرحه لتصويت نهائي في مجلس الشيوخ الأسبوع المقبل.

ويقر التعديل بالتقدم الذي تم إحرازه في مواجهة داعش والقاعدة في سوريا وأفغانستان، لكنه يحذر من أن «انسحابًا متعجّلًا» دون جهود فاعلة لتأمين المكاسب، ربما يقوض استقرار المنطقة ويوجد فراغًا قد تسده إيران أو روسيا.

ويطالب إدارة ترامب بالإقرار بأنه تم الوفاء بشرط إلحاق هزيمة دائمة بالتنظيمين قبل أي انسحاب كبير من سوريا أو أفغانستان.

*********************************************************

تنويه من العراق للجميع
-----------------------
قريبا سيتوقف العراق للجميع من تحديث الاخبار على مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك و تويتر )
وسيكون التحديث مستمر فقط على موقع العراق للجميع الرسمي ... فنوجه عناية الجميع من يرغب بمتابعة الاخبار
ليزور صفحتنا الرسمية على الانترنت وهي تحدث بشكل دوري ومستمر
وسيتم ابلاغكم عن موعد ايقاف التحديث على مواصل التواصل الاجتماعي

الموقع
iraq4allnews.dk



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا