>

أردوغان يتراجع "مؤقتًا" في سوريا بـ"إيعاز" من بوتين

واشنطن بوست" الأمريكية تحدثت عن مفاوضات سرية
أردوغان يتراجع "مؤقتًا" في سوريا بـ"إيعاز" من بوتين

خضع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان لضغوطات مارستها عليه الولايات المتحدة، للتراجع عن قصف منطقة "عفرين" السورية، لاسيما بعد تلويحه باحتلالها عبر قوات المدفعية والمشاة.

وقالت تقارير نشرتها صحيفة واشنطن بوست الأمريكية، أن موسكو وواشنطن أدارتا -خلال الأيام القليلة الماضية- مفاوضات سرية في ما بينهما حول تلك الإشكالية، واتفقتا على ضرورة وقف التدخل التركي في سوريا، ما حدا بالإدارة الأمريكية إلى تهديد حكومة أنقرة، والإيعاز إليها بالتراجع عن ما وصفته بـ"المواجهة العسكرية التركية مع القوات الأمريكية في سوريا".

على الجانب الآخر، فتح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قنوات اتصال مع تركيا، وأقنعها بالتخلي "مؤقتًا" عن مجابهة الأكراد في سوريا، وانتظار ما ستسفر عنه نتائج مؤتمر سوتشي المقرر استضافة روسيا له في 30 يناير الجاري، إذ ستشارك فيه كل الأطراف الضالعة في الإشكالية السورية بما في ذلك الأكراد.



شارك اصدقائك


اقرأ أيضا